0 226

مثلما كانت الشويفات لفترة طويلة مدينة البحور الثلاثة (الأخضر، الأصفر، والأزرق)، هي اليوم وبامتياز مدينة الحركة التجارية الناشطة، والإنتاج الصناعي الكثيف؛ مدينة المدارس والجامعات والعلماء والأدباء والشعراء البارزين؛ وهي أيضاً مدينة الوحدة الوطنية. بهذه الروح تُقارب الشويفات، المدينة العزيزة، لتجلو بعضاً من خصائصها الممَيِّزة: ماضياً، حاضراً، سُكّانياً، تنمَوياً، ثقافياً وتربوياً، إنتاجاً وإبداعاً، إلى سائر ما تختزنه الشويفات الغنية من تراث، وإمكانيات، ومن آمالٍ معقودة على بلديّة الشويفات الزاهرة ومسؤوليها الكرام.

  لذلك كلّه، بدأت جولتها بزيارة حضرة رئيس بلدية مدينة الشويفات، النشيط والساهر على عمليّة تنمية الشويفات وخدماتها، الأستاذ زياد حيدر. كما كان لها لقاءات موسّعة مع المعنيين بإنماء المدينة والمتخصصين بتاريخها الغني......

هذا المحتوى مقفل

يمكن تسجيل الدخول بإستخدام هذا الرابط

تعليقات
Loading...
Page Reader Press Enter to Read Page Content Out Loud Press Enter to Pause or Restart Reading Page Content Out Loud Press Enter to Stop Reading Page Content Out Loud Screen Reader Support
preloader