المرضُ ونعمة الصحّة والعافية

0 20

بسم الله والحمد لله مولى النّعم وباعث الخيرات وقاسم الأرزاق، نعبده ونستعين به في السّرّاء والضّرّاء وقضاء الحاجات، والحمد والشكر لصفيّه في كلّ الأوقات حمداً لا نفاذ له وشكراً على كلّ الحالات.

يقال «إنّ الصحة تاج فوق رؤوس الأصحاء لا يراه الّا المرضى»، وهي نعمة مغبون فيها الكثير من الناس والمقصود بالغبن «الخسارة»، فمن استعمل هذه النعمة في معصية الله فهو المغبون الخاسر....

هذا المحتوى مقفل

يمكن تسجيل الدخول بإستخدام هذا الرابط

تعليقات
Loading...
Page Reader Press Enter to Read Page Content Out Loud Press Enter to Pause or Restart Reading Page Content Out Loud Press Enter to Stop Reading Page Content Out Loud Screen Reader Support
%d مدونون معجبون بهذه:
preloader