سماحةُ الشّيخ الدكتور سامي أبي المُنى، شيخ عقل لطائفة الموحدين الدروز

0 16

من حسن الطالع، وببركة الأخيار الأطهار، أن يُوفَّق الوطن، وبخاصة الموحدون الدروز فيه، بسماحة الشيخ الدكتور سامي أبي المنى شيخ عقل جديد لطائفة الموحدين الدروز في لبنان، في فترة عصيبة سياسياً واقتصادياً واجتماعياً، وعلى نحو لم نشهد له مثيلاً في مئة عام.

تشارك «الضّحى» الموحدين الدروز في الوطن، والمحيط العربي، والمهجر؛ وكذلك اللبنانيين من كل الفئات والمذاهب، ترحيبهم الحار بسماحة الشيخ أبي المنى شيخ عقل جديداً، بعدما عرفوا فيه، ولفترة طويلة، رئيس اللجنة الثقافية في المجلس المذهبي، رجل الورع والتواضع والثقافة والحكمة والانفتاح والتواصل والحوار الذي لا ينقطع، وقد عبّروا عن ذلك بالتفاف وطني واسع منذ لحظة انتخابه بالإجماع من المجلس المذهبي لطائفة الموحدين الدروز.

لكن لـ «الضّحى» أسبابها الخاصة كيما تعتبر المناسبة تخصّها بامتياز، لأسباب عدّة معروفة، وأولها أنّ سماحة الشيخ أبي المنى كان باستمرار في موقعه في اللجنة الثقافية داعماً ونصيراً وصديقاً لـ «الضّحى»، وأكثر من ذلك كاتباً مبرزاً فيها. قدّم سماحة الشيخ أبي المنى باستمرار فقرات دينية وثقافية وأدبية عدّة متميزة في المجلة، وكان لا يبخل عليها برأي ناصح من هنا، أو باقتراح وفكرة من هناك.
وعليه، فـ«الضّحى» ستكون أكثر سعادة، حين يكون سماحة الشيخ أبي المنى على مزيد من التواصل معها فتفيد من خبرته الواسعة، وتوجيهاته، لتزداد إتقاناً لعملها وليتوسّع دورها الوطني والتوحيدي والأخلاقي والثقافي في مجتمعها التوحيدي كما في أرجاء الوطن بأسره.

وإذ ترحّب «الضّحى» بسماحة الشيخ أبي المنى، فهي ستبقى على الدوام تشعر بالعرفان للتأييد المنقطع النظير الذي محضها إياه سماحة الشيخ نعيم حسن. كان تأييد سماحة الشيخ حسن المادي والمعنوي العامل الحاسم الذي سمح باستمرار صدور «الضّحى» في السنتين الصعبتين الأخيرتين، بالمعايير الفنية والثقافية نفسها، رغم توقف الكثير من الدوريات الورقية في الفترة تلك.

ستبقى «الضّحى» أمينة لهذا التراث المعنوي والأخلاقي والتاريخي الذي تغرف منه، وهي تكتشف يومياً أنّ فيه من الصفحات ما لم يُكتشف بعد.

من «الضّحى»، شكراً سماحة القاضي الشيخ نعيم حسن، وأطيب الدعاء بالتوفيق لسماحة الشيخ الدكتور سامي أبي المنى.

تعليقات
Loading...
Page Reader Press Enter to Read Page Content Out Loud Press Enter to Pause or Restart Reading Page Content Out Loud Press Enter to Stop Reading Page Content Out Loud Screen Reader Support
%d مدونون معجبون بهذه:
preloader