تصفح التصنيف

رسالة جبل العرب

القضاء العشائري في جبل الدروز

"الأمير حسين الأطرش أحد أركان الوجاهة والقضاء العشائري في الجبل كان الفرنسيّون يعتبرونه "لِصّاً فظّاً قاطع طريق" لأنّه كان مع سورية حرّة مستقلّة، وكان أحد قادة الثّورة العربيّة من بني معروف ضدّ العثمانيّين، فاوضَ وقاتل من أجل…

حَزْمُ الشَّوْر

سكن بني معروف في حزم تقول مرويّات بدو وعرة اللّجاة، حيث تقع قرية حزم على حافّتها الشرقية، أن قبيلة بني هلال الذين اتخذوا من جبل حوران موطناً لهم قرروا النّزوح عنه نحو أواخر القرن العاشر الميلادي وكان صاحب القرية شيخاً عربيّأً يُدعى محمّد…

مقام عين الزَّمان في السّويداء

كان موقع مبنى عين الزمان الذي يحمل اسم دار طائفة الموحّدين الدّروز حاليّاً في السويداء عبارة عن رسوم لخرائب دير مُهْملة عفا عليها الزّمن، بسبب الخراب الذي كان يعمّ معظم حواضر الجبل وعدم تجرّؤ الناس في ذلك الزمن الذي غلبت فيه البداوة وتقاليد…

ملاعق الدروز مدينة القدس (المسجد الأقصى) أيار ١٩٢٧

عندما انتهت معارك الثورة السورية الكبرى وانتقل الثوار إلى منطقة الازرق في الأردن تعهدت بريطانيا لفرنسا بإنهاء الثورة وحاصرت الثوار بشتى الوسائل من قهر وتجويع حتى غادروا إلى وادي السرحان ولتبدأ رحلة العذاب في هذه الصحراء القاسية والحاجة…

سلطان باشا الأطرش ورفاقه…

في شهر حزيران من عام 1927 حَسَمَ الفرنسيّون والإنكليز أمرهم على محاصرة الثوّار الذين يقودهم سلطان باشا الأطرش بهدف تحرير سورية من الاحتلال... وهم الذين كانوا قد هزَموا الفرنسيين في أكثر من معركة منذ عام 1925 وقد انتشرت ثورتهم في العديد من…

بلدة رساسْ

هي «قرية هادئة تجمع في أحضانها جمال الرّيف وحداثة المدينة»١ وتقع جنوب مدينة السويداء بمسافة 5 كلم على الطريق التي تصل بين السويداء والقريّا على باحة جبليّة منبسطة تبلغ مساحتها12،730دونماً، تميل باتجاه الغرب ميلاً متموّجاً لطيفاً باتّجاه سهل…

المسألة الدرزية في ضوء السياسات العثمانية في جــبـــل حــوران

دامَ حُكمُ العثمانيّين للعرب أربعة قرون ونَيِّف بين عامي 1516 و1918م، وعلى مدار هذه المدّة الطّويلة تغيّرت الامبراطوريّة، ومن ثم تغيّرت النّظَم. ففي أوّل قرن تلا الغزو لم تطالبهم القواعد التي وضعها العثمانيّون بالكثير، إذ لم يَكُن على العرب…

المجاهد عقلة القطامي

سِيرَةُ قائدٍ مَسيحيٍّ في الثّوْرةِ السُّوريّة الكبرى عُقلة القِطاميّ (1889ــ 1956) رفيق سلطان في الجهاد والمنفى حَقدَ الفرنسيّون عليه كثائر مسيحي فأحرقوا منزله ومنحه بابا روما عام 1947 الوسام البابويّ تقديراً لجهاده شارك عام 1918 في…

العز عز العمايم

"خشيَ أهل أمّ الرّمان لجوء أهل الغارية للثأر من الخُرشان فأرسلوا مع قافلتهم 40 فارسا ليؤمنوا وصولهم حِمى قبيلتهم" "أمسكَ زعيمُ الخُرشان بعمود خيمته وأقسم «بالعمود والرّب المعبود» أنْ يَحْفَظ ودّ الدّروز ولا يعتدي هو وذريته عليــهم أبداً"…
Page Reader Press Enter to Read Page Content Out Loud Press Enter to Pause or Restart Reading Page Content Out Loud Press Enter to Stop Reading Page Content Out Loud Screen Reader Support
preloader